جهود و إنجازات إنسانية / « برنامج الأغذية العالمي» يكرم حمدان بن زايد تقديراً لدوره الإنساني

١كرم برنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في المنطقة الغربية رئيس هيئة الهلال الأحمر وذلك تقديرا وعرفانا لدور سموه الريادي الخيري والإنساني تجاه الأفراد والأسر العفيفة المحتاجة والمنكوبين من الحروب والكوارث.

تسلم درع التكريم نيابة عن سموه الدكتور عبدالله ناصر سلطان العامري سفير الدولة في المملكة الأردنية الهاشمية، وذلك خلال فعاليات المؤتمر العالمي الرابع للطيران الإنساني الذي ينعقد في مركز الملك حسين بن طلال للمؤتمرات في البحر الميت بالأردن خلال الفترة ما بين التاسع والحادي عشر من أكتوبر الجاري.

كما تسلم السفير درعاً آخر تقديراً للدور المميز لهيئة الهلال الأحمر الإماراتي في هذا المجال، وأكد السفير في كلمة ألقاها بهذه المناسبة حرص دولة الإمارات العربية المتحدة على دعم جهود وبرامج المنظمات الدولية الإنسانية وتعزيز العمل الخيري ترجمة لتوجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله ومتابعة الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة.

ولفت السفير إلى الدور المهم الذي تضطلع به هيئة الهلال الاحمر الاماراتي برئاسة سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان من خلال انجاح برامج العون الإنساني للهيئات الاقليمية والدولية وتقديم المساعدات والمنح لمستحقيها والاقل حظاً في كافة انحاء العالم.

ويهدف هذا المؤتمر لتوعية العالم بكافة مستوياته حول خدمات برنامج الغذاء العالمي الذي يخدم حوالي 90 مليون شخص في العام من ضحايا الكوارث الطبيعية إلى النازحين واللاجئين والفقراء العاجزين عن تبديل أحوالهم المادية.

كما يعتبر البرنامج جزءا من أكبر المنظمات الإنسانية حيث يعمل الكادر على خدمة أكثر من 70 بلداً حول العالم بتنفيذ مشاريع تهدف للتصدي للفقر والحرمان، أما هدف البرنامج الأسمى فهو تقديم المعونة الغذائية لإنقاذ الأرواح أثناء الأزمات الإنسانية.

أياد بيضاء

وتمثل الأيادي البيضاء لسمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في المنطقة الغربية رئيس هيئة الهلال الأحمر ظاهرة في دعم كل عمل خيري لمؤسسات الدولة الإنسانية في مختلف أرجاء المعمورة.

وقدمت دولة الإمارات خلال العام الماضي 2011 مساعدات خارجية بقيمة 7,74 مليار درهم استفادت منها 128 دولة حول العالم، والتزمت الدولة بتقديم 674٫9 مليون درهم (183٫7 مليون دولار) في الأعوام اللاحقة، بحسب التقرير السنوي لمكتب تنسيق المساعدات الخارجية لدولة الإمارات العربية المتحدة، الذي تم إطلاقه الشهر الماضي.

ولفت التقرير إلى أن عام 2011 شهد تقديم نحو 5.17 مليار درهم بنسبة 66.8% من إجمالي المساعدات إلى دول الشرق الأوسط، و817.9 مليون درهم إلى جنوب وسط آسيا، و465.3 مليون درهم إلى أفريقيا جنوب الصحراء و491.2 مليون درهم إلى شمال إفريقيا. أما بالنسبة للدول المنفردة فقد حصلت سلطنة عُمان على أعلى نسبة مساعدات وهي بقيمة 3.68 مليار درهم، ثم حصلت الأردن على مساعدات بقيمة 757.5 مليون درهم، تلتها كازاخستان التي حصلت على مساعدات بقيمة 315.9 مليون درهم.

وأنفقت هيئة الهلال الأحمر الإماراتية التي يترأسها سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان عام 2011 ما قيمته 305.6 مليون درهم لصالح مشروعات في 65 دولة، تم تخصيص ما نسبته 21.7% من إجمالي المساعدات المقدمة لصالح الأراضي الفلسطينية، وكانت بقيمة 66.4 مليون درهم، خصص حوالي 26.4 مليون منها لصالح عمليات البناء في مخيمات اللاجئين في داخل وخارج الأراضي الفلسطينية بالشراكة مع وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين في الشرق الأدنى (الأنروا).

وأسهمت الهيئة في عمليات إغاثة النازحين من ليبيا إلى تونس بتخصيص نحو 2.8 مليون درهم لعمليات الإغاثة، ومليوني درهم لشراء مستلزمات الإغاثة من الأسواق المحلية في تونس، و21.5 مليون درهم لشراء المستلزمات الطبية عبر تركيا، واستجابت الهيئة للفيضانات في إقليم السند الباكستاني والزلزال في تركيا، إلى جانب مساعدة المتضررين من أزمة الغذاء في الصومال ومشاريع أخرى.

وتلقت قارة آسيا، وفقا للتقرير، مبلغ 245.7 مليون درهم إماراتي كمساعدات إنسانية تم منحها إلى 15 دولة، أنفق الجزء الأكبر منها 147.8 مليون درهم على الإغاثة الطارئة في اليمن، وتقديم مساعدات بقيمة 40 مليون درهم في الأراضي الفلسطينية، و37.9 مليون درهم في أفغانستان. وفي أعقاب الزلزال الذي ضرب تركيا أواخر 2011 قامت الجهات المانحة والمؤسسات الخيرية الإماراتية بتنفيذ عمليات إغاثة بقيمة إجمالية بلغت 8.9 مليون درهم إماراتي.

ونفذت هيئة الهلال الأحمر الإماراتية حملة لتوزيع الحقائب المدرسية والقرطاسية في ليبيا، يستفيد منها 15 ألف طالب وطالبة في عدد من المحافظات، وذلك بالتعاون مع وزارة التربية، وجمعية الهلال الأحمر الليبيتين.

ودأبت دولة الإمارات عبر مؤسساتها الإنسانية المختلفة على دعم المحتاجين في كل مكان في العالم، حيث كانت إدارة المشروع الإماراتي لمساعدة باكستان أعلنت عن حملة إنسانية جديدة لتوزيع 10 آلاف سلة من المواد الغذائية، على الأسر النازحة من العمليات العسكرية بجمهورية باكستان الإسلامية، بتكلفة قدرها مليون و840 ألف درهم، تمثل المرحلة الثانية لتوزيع المساعدات الغذائية على النازحين الباكستانيين، في حين كان قد تم توزيع 20 ألف سلة غذائية، في ثلاثة مخيمات للنازحين في المرحلة الأولى.

ولم تغفل الهيئة عن مساندة اللاجئين السوريين في أماكن لجوئهم في دول الجوار، حيث قدمت مساعدات طبية للاجئين في لبنان، فضلاً عن إنشاء المستشفى الإماراتي الأردني الميداني في مدينة المفرق الأردنية لتقديم الخدمات للاجئين السوريين في الأردن.

وأطلقت هيئة الهلال الأحمر مؤخراً فعاليات حملة الأضاحي التي تنفذها سنويا على مستوى الدولة بكلفة تقديرية تصل إلى 13 مليون درهم تقريباً، بزيادة 3 ملايين درهم عن العام الماضي.

ويستفيد من مشروع الأضاحي 252 ألفاً و581 شخصاً داخل وخارج الدولة، منهم 17 ألفاً و890 شخصاً داخل الدولة، فيما يغطي المشروع احتياجات 234 ألفاً و691 شخصا في 50 دولة حول العالم من لحوم الأضاحي من خلال نحر وتوزيع حوالي 23 ألفاً و613 أضحية محلياً وخارجياً. ويبلغ عدد المستفيدين من المشروع في مخيمات اللاجئين السوريين 3700 مستفيد وفي مخيمات الفلسطينيين 2150 مستفيدا، وفي الأردن 1500 مستفيد.

وفي السودان، نفذت هيئة الهلال الأحمر برنامجاً إنسانياً للمتأثرين من الفيضانات في ولاية كسلا شرق السودان، حيث سيرت قافلة إلى الولاية الأكثر تأثراً من الفيضانات احتوت كميات كبيرة من المواد الإغاثية المتنوعة لمساندة المتأثرين وتحسين ظروفهم الإنسانية، واستفاد من هذه المواد أكثر من 3 آلاف شخص في 6 قرى ضمن معتمدية نهر عطبرة الغربية بولاية كسلا.

كما قدمت هيئة الهلال الأحمر مساعدات إنسانية إلى اللاجئين الماليين الذين نزحوا إلى موريتانيا مؤخراً.

وواصلت فرق الهلال الأحمر أعمالها الإنسانية لإغاثة الفقراء والمحتاجين من أبناء الشعب اليمني في إطار حملة “سندهم”. ووصل عدد المستفيدين من الحملة في مناطق بني جرموز وأرحب ونهم بمحافظة صنعاء إلى 7000 أسرة.

ـــــــــــــــــ

إضغط على الصورة للإطلاع على الخبر من المصدر

أضف تعليق

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. تسجيل الخروج / تغيير )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. تسجيل الخروج / تغيير )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. تسجيل الخروج / تغيير )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. تسجيل الخروج / تغيير )

Connecting to %s